فهرس إكس

اللغات النغمية والمناخ الرطب


Image: syr-res.com
يرى الكثيرون أن أصعب جزء في تكلم اللغة الصينية هو إتقان نغماتها المتنوعة والمركبة، وقد توصل بحث جديد إلى تفسير مفاجئ لكيفية نشوء هذه النغمات، ألا وهو المناخ الرطب، فمن خلال دراسة الارتباط بين الرطوبة والدور الذي يؤديه النغم في أكثر من 3700 لغة، وجد العلماء أن اللغات التي تعتمد على النغم نادرة في المناطق الجافة مثل أوروبا الوسطى، في حين تنتشر اللغات ذات الطبقات النغمية المركبة في المناطق الرطبة نسبيًا مثل المناطق المدارية وآسيا شبه المدارية وإفريقيا الوسطى؛ إذ تحافظ رطوبة الجو على رطوبة الحنجرة ومرونتها، ما يتيح لها إصدارَ النغمات الصحيحة والمركبة، وذكر العلماء في الدراسة: «لو كانت المملكة المتحدة أدغالًا رطبة، لكانت اللغة الإنكليزية تطورت إلى لغة تعتمد على النغم». لذا في المرة القادمة التي تذهب فيها إلى درس اللغة الصينية لا تنس أن ترطّب حنجرتك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق