أخبارإلون مَسكتيسلارودسترفيزياءفيزياء وفلك

لماذا يبدو شكل سيارة تسلا غريباً في الفضاء؟

كتابة: لورا جيجل.
ترجمة: محمد حبشي.
مراجعة: عمر الجهني.

حتى إيلون مسك يعتقد أن سيارته تسلا رودستر ذات اللون الكرزي الغامق تبدو غريبةً أثناء ابحارها في الفضاء، إذا قال الرئيس التنفيذي لشركة سبيس إكس للصحفيين بعد إطلاق الصاروخ الضخم “فالكون الثقيل” للسيارة إلى الفضاء في 6 من فبراير (شباط): “تبدو سخيفةً ومستحيلةً، بصراحةٍ يمكنك أن تعرف بأنها حقيقيةً لأنها تبدو مزيفةً جداً”.

قال مسك أن الألوان تبدو غريبةً عموماً في الفضاء لأنه: “لا يوجد احتباسٌ للغلاف الجوي، لذا يبدو كل شيءٍ مُتموجاً للغاية”. ولكن ما قصده بهذا، وهل صحيحٌ أن الألوان لا تبدو في الفضاء كما هي على الأرض؟ أولاً وكما يقول الكيميائي المتقاعد في بوسطن والعضو في فريق الخبراء التابع للجمعية الأمريكية الكيميائية وهو ريك ساكليبن نعم، فالألوان تبدو أكثر ضبابيةً على الأرض مما هي عليه في الفضاء.

يقول ساكليبن فكر بهذه الطريقة: يمكن للضوء أن يتحرك عبر أوساطٍ مختلفةٍ، بما في ذلك الهواء، الماء، وفراغ الفضاء، ولكلٍ منها معامل انكسارٍ مختلفٍ. أي أن هذه الأوساط تحني الضوء بشكلٍ مختلفٍ؛ ما يفسر عدم ظهور الضوء الملون في وسطٍ واحدٍ كما هو الحال في وسائط أخرى.

علاوةً على ذلك، يمر الضوء عبر الهواء حين ينتقل عبر الغلاف الجوي للأرض، والذي يحتوي على جسيماتٍ مثل الغبار، السخام، الدخان، والقطرات السائلة، وقال ساكلبين أن للهواء أيضاً كثافةً بقيمٍ متفاوتةٍ تبعاً لكمية الماء التي يحتويها ودرجة حرارته. على سبيل المثال؛ فإن الهواء أعلى قمة إيفرست أقل كثافةً منه في مستوى سطح البحر، وهذا هو السبب وراء صعوبة التنفس عند قمة إيفرست.

يقول ساكلبين مخبراً لايف سينس أن عوامل جسيمات الهواء وخصائصه يمكنها تغيير الطريقة التي تبدو عليها الألوان على الأرض، ويضيف: “يتشتت الضوء بسبب تلك الجسيمات، فعندما يصطدم الضوء بقطعةٍ من الغبار سيرتد مبتعداً عنها ثم يصطدم بقطعةٍ أخرى ويتشتت بسببها. وهذا هو السبب في أن الصورة التي نراها على الأرض أكثر ضبابيةً، وأقل وضوحاً، لكنك لا تواجه هذا في الفضاء”.

وفقاً لساكليبن، فإنه بالكاد يوجد أي شيءٍ لثني أو حجب الضوء في الفضاء، ولهذا فإن الصور الملتقطة بواسطة منظار هابل الفضائي تكون أكثر وضوحاً من الصور المأخوذة بواسطة المناظير الأرضية. ويقول: “يمكنك الحصول على هذه الصور الجيدة عندما تكون في الفضاء، فصورٌ أخرى اُلتقطت في الفضاء كصورة “الكرة الزرقاء” الشهيرة، تظهر ألواناً واضحةً ونقيةً، ولكن ربما لم يدرك الناس ذلك لأنها لم تكن بجنون صورة سيارة تسلا رودستر وهي تتجه نحو حزام الكويكبات”.

ينوه قائلاً: “نظراً لأن الألوان تبدو في الفضاء حادةً جداً، فقد تبدو الصور والفيديوهات التي اُلتقطت هناك وكأن شخصاً ما قام بتعديلها بصرياً. وهذا هو السبب المُرجح وراء قول مسك مازحاً بأن صور سيارة تسلا رودستر في الفضاء تبدو مزيفةً”.

مع ذلك فقد أشار ساكليبن بأنه لم يسمع عن “الاحتباس للغلاف الجوي” سابقاً وهو المصطلح الذي استخدمه مسك، وأضاف أنه من المرجح أن مسك كان يشير إلى جسيماتٍ في هواء الأرض التي تحجب وتشتت الضوء ولكن من الصعب الجزم بذلك. ويقول ساكليبن: “ربما كان مسك يتحدث دون جاهزيةٍ لذلك مُستخدماً مصطلحاتٍ ليس من الضرورة أن تكون خاطئةً ولكنها غير قياسيةٍ”.

 

المصدر: (livescience)

لورا جيجل (Laura Geggel)
إيلون مسك (Elon Musk)
تسلا رودستر (Tesla Roadster)
سبيس إكس (SpaceX)
ريك ساكليبن (Rick Sachleben)
الجمعية الأمريكية الكيميائية (American Chemical Society)
لايف ساينس (Live Science)

السعودي العلمي

السعودي العلمي

السعودي العلمي هي مؤسسة مختصة بإنتاج ونشر المحتوى العلمي بأشكاله المقروءة، المرئية، والمسموعة، وتسعى لنشر المعرفة العلمية ورفع مستويات الوعي العلمي بالعالم العربي.

السعودي العلمي

Latest posts by السعودي العلمي (see all)

المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق