فهرس إكس

هايبرلوب ترانسبورتيشن تقترب خطوةً من إنشاء أول مسار لها في الولايات المتحدة

باختصار


تسعى شركة «هايبرلوب ترانسبورتيشن تكنولوجيز» إلى تنفيذ فكرة السفر من كليفلاند إلى شيكاغو في أقل من 30 دقيقة، وحصلت مؤخرًا على إذن مسؤولي الحكومة للمضي قدمًا بإجراء دراسة جدوى أولًا.

عقدت شركة «هايبرلوب ترانسبورتيشن تكنولوجيز» اتفاقيات مع وكالة شمال أوهايو للتنسيق وهيئة النقل في ولاية إيلينوي لإجراء دراسات جدوى عن تقنيتها للنقل الجماعي لتحديد جدوى إنشاء طريق يصل بين مدينة كليفلاند ومدينة شيكاغو. ووفقًا لتقرير من موقع تيك كرانش، وصف «دِرك آلهورن» المدير التنفيذي لهايبرلوب تكنولوجيز التعاون المشترك بأنه «أول شراكة حقيقية بين هيئة حكومية وأخرى خاصة لإتاحة الفرصة لانطلاق كبسولات هايبرلوب في الولايات المتحدة الأمريكية.»

قال آلهورن أثناء حديثه في المنتدى الاقتصادي العالمي في يناير/كانون الثاني من العام الجاري أن الشركة «تعتزم الإعلان عن أول مسار في العام 2018، لتدشينه خلال ثلاثة أعوام،» لكن لا دلائل على أن الشركة تضع مشروع خط شيكاغو-كليفلاند على قائمة أولوياتها. وتوصلت الشركة في العام 2017 إلى اتفاقية مع هيئة «آندرا براديش للتطوير الاقتصادي» لاستقدام نظام هايبرلوب إلى الهند. وعلى الرغم من أن فترة تنفيذ المشروع ما زالت غامضةً، لكن آلهورن نوه إلى أن التفكير بتنفيذ المشاريع في آسيا أو الشرق الأوسط قد يكون فكرةً ذكيّةً اقتصاديًا.

يُتوقع أن تعمل الشركة على مشاريعها الدولية المتعددة على قدم وساق. وقدمت مؤخرًا رسالةً تدعمها مجموعة من ممثلي مجلس الشيوخ الأمريكي تطلب فيها تمويلًا اتحاديًا لإنشاء البنى التحتية اللازمة لتنفيذ المشروع. وتتعاون الشركة مع شركة «فيرجن هايبرلوب ون» لتنفيذ مشاريع تستخدم تقنية هايبرلوب، أما إيلون ماسك فيسعى إلى إنشاء نظام قطارات عالية السرعة. لا ريب أن الشركات تتنافس لتنفيذ مشاريع تطور النقل العام، لكنها جميعًا ما زالت قيد التخطيط، ونتحرق شوقًا لمعرفة أيها يُدشن أولًا.

تم إدراج هذا المحتوى في فهرس إكس عن طريق مشروع مرصد المستقبل

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق